استأنف الاهلي تدريباته الجماعية عصر اليـوم الإثنين، على ستاد التتش بالجزيرة، وذلك بعد انتهاء الراحة السلبية التى حصل عليها اللاعبون لمدة 48 ساعة، بعد مباراة الترجي التونسي.

وعقد مارسيل كولر المدير الفنى للفريق، محاضرة فنية للاعبيه قبل بداية المران الجماعي، الذى بدأ باجتماع سيد عبد الحفيظ مدير الكره مع اللاعبـين.

وحرص عبد الحفيظ على الحديث مع اللاعبـين قبل بداية فقرات المران الجماعي، بضرورة غلق صفحة مباراة الذهاب والتركيز فى مقابلة العودة امام الترجي الجمعة القادم.

وانطلقت فقرات المران بوحدات بدنية متنوعة تحت إشراف أندريس إندويا مخطط الأحمال، حيـث أدى اللاعبون تدريبـات استشفائية وبدنية فى الجيم.

واجتمع مارسيل كولر بالجهاز الفنى المعاون وأحمد أبو عبلة طبيب النادي، على هامش المران الجماعي، وذلك للاطمئنان على حالة اللاعبـين وتحديد برنامـج التدريبـات اثناء الفتره القادمة.

وخاض رباعي حارس المرمي محمد الشناوي وعلي لطفي ومصطفى شوبير وحمزة علاء تدريبـات بدنية وفنية متنوعة، تحت إشراف ميشيل يانكون مدير فني الحراس.

وانهي كولر فقرات المران بتدريب فني وتكتيكي، وانتهى المران بتقسيمة قوية ســاهم فيها ثلاثة فرق.

ويستعد الاهلي لمواجهة فريق الترجي التونسي والمحدد لها مساءا الجمعة القادم، فى عودة الدور نصف النهائى لبطولة دورى ابطال افريقيا.

اخفاء الاعلان
hide ads